عدم تمرير المشروع الدستورى حول بانجسامورو فى الكونجرس الفلبينى مخيب لآمال بانجسامورو فى منداناو

اقليم منداناو الوسطى
Typography


أعرب المشرع الفلبينى بانجاليان باليندونج عن استياءه الشديد من عدم تمرير مشروع بانجسامورو القانونى بمجلس النواب الفلبينى فى تصريحاته عقب إعلان المجلس عن تعليق مناقشته خلال الدورات التشريعية فى عهد الرئيس الفلبينى بنيغنو أكينو الثالث الأسبوع الماضى.

وصف بانجاليان أعمال التعليق بأنه وقوف فى وجه مصالح المسلمين بمنداناو، مضيفا أن ذلك سعى إلى محاولة إغلاق الباب دون تحقيق آمال هذا الشعب، وهو المشروع الدستورى لحكومة بانجسامورو المزمع تكوينها فى البلاد


وأوضح بانجاليان أن تعلق مصالح المسلمين على هذا المشروع الدستورى يكمن فى أنه نتاج للمفاوضات بين الحكومة الفلبينية وجبهة تحرير مورو الإسلامية التى دامت أكثر من 17 عاما، وكما عقد إزاء ذلك المشروع 51 استماع عام و200 ساعة من مناقشة اللجنة المختصة لها ومشورة داخل مجلس الكونجرس دامت ثمانية أشهر.

ومن جانبه دعا زملاءه فى المجلس إلى الوفاء بما قطعوا على أعناقهم من ضرورة تمرير المشروع الدستورى وتنفيذ بنود الاتفاقيات المبرمة لما يترتب عليه من إعاقة تحول المقاتلين بالجبهة الذين بلغ عددهم إلى عشرات الآلاف لحياة طبيعية وسلمية.